.:: Med Diet - Mediterranean diet ::.


الهدف

تحريرًا في: 21 نوفمبر 2013
زيادة الوعي ونشر نظام غذاء البحر الأبيض المتوسط-ميد دايت وربطه بالمواد الغذائية التقليدية
عندما تفكر في بلدان البحر الأبيض المتوسط، قد يقع في مخيلتك الشمس والبحر وعادات الضيافة وأسلوب العيش الممتع وطريقة فريدة في تناول الطعام.
جميع بلدان البحر الأبيض المتوسط لديها في الغالب نمط غذائي نباتي، لكنه يسمح بتناول كميات قليلة من الأغذية الحيوانية بصورة معتدلة.
يبدو ظاهريًا كأحد الأنماط الصحية الآمنة التي يرتبط التزامها الكبير بحالة صحية أفضل نظرًا للأثر الواقي الذي تُظهره ضد الأمراض المختلفة.
برغم التغيرات الكبيرة الملحوظة في نمط نظام غذاء البحر الأبيض المتوسط على  مدار العقود الماضية، وهو ما يعزى بصفة رئيسية إلى استبدال أغذية البحر الأبيض المتوسط التقليدية بالوجبات السريعة غير الصحية التي تتحول إلى طاقة عالية ولكن فوائد غذائية أقل وفي النهاية تؤدي إلى انتشار الأمراض المزمنة
من خلال نشر المعرفة حول فوائد نظام غذاء البحر الأبيض المتوسط-ميد دايت، يهدف هذا النظام إلى منح المستهلكين الفرصة لفهم مدى أهمية النظام الغذائي الصحي ومدى أهمية الحفاظ على التقاليد الصحية فيما يخص العادات الغذائية.
"نظام غذاء البحر الأبيض المتوسط-ميد دايت –صحتك في المتناول"
نظام غذاء البحر الأبيض المتوسط-ميد دايت للأطفال. يبدو أن الشباب معرضون على وجه الخصوص لاتجاهات عالمية من حيث الأنظمة الغذائية العالمية المنتشرة والعادات، ولهذا السبب ركّز المشروع عليهم وبخاصة تلاميذ المدارس الابتدائية والثانوية. تلعب المدارس دورًا هامًا باعتبارها عوامل رئيسية في مجال التعليم. فمن خلال تطوير نظام معرفة نظام غذاء البحر الأبيض المتوسط-ميد دايت ونشره، يتم تزويد المدارس بالأدوات والموارد البشرية القادرة على تطبيق مبادرات التوعية الغذائية على نظام غذاء البحر الأبيض المتوسط-ميد دايت الموجهة للتلاميذ.
نظام غذاء البحر الأبيض المتوسط-ميد دايت للمستهلكين. يهدف نظام غذاء البحر الأبيض المتوسط-ميد دايت إلى تزويد المستهلكين بفرصة فهم مدى أهمية النظام من حيث الصحة والتقاليد بطريقة سهلة. فالسلطات المحلية لها دورٌ رئيسي لكونها أقرب المؤسسات إلى المواطنين. فمن خلال تطوير نظام معرفة البحر الأبيض المتوسط بنظام غذاء البحر الأبيض المتوسط-ميد دايت وانتشارها تُزود السلطات المحلية بالأدوات والموارد البشرية القادرة على تطبيق مبادرات التوعية الغذائية على نظام غذاء البحر الأبيض المتوسط-ميد دايت الموجهة إلى المستهلكين.
" ميد دايت – الابتسامة تأتي مع تناول الطعام"
نظام غذاء البحر الأبيض المتوسط-ميد دايت للشركات. يحتاج القطاع الخاص وخاصة المطاعم إلى تشجيع لتحسين مكونات نظام غذاء البحر الأبيض المتوسط-ميد دايت التقليدية وحمايتها. يدعِّم المشروع المطاعم المشاركة في تقديم نظام غذاء البحر الأبيض المتوسط-ميد دايت التقليدي وحمايته عن طريق ابتكار شعار جودة نظام غذاء البحر الأبيض المتوسط-ميد دايت على مستوى منطقة البحر الأبيض المتوسط.
من خلال اتباع هذه الطريقة، سوف تشعر المطاعم بأن جهودها محل تقدير ومساعدتها على النمو وتحقيق شهرة في السوق. وللوصول إلى هذه الطريقة كما يجب، يلعب المستفيدين والغرف التجارية وجمعيات رجال الأعمال دورًا بارزًا لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة في تحقيق هذه النتائج. يتم تزويد المطاعم بالموارد البشرية القادرة على الحصول على شعار جودة نظام غذاء البحر الأبيض المتوسط-ميد دايت وتنفيذه كأداة لتحسين نظام غذاء البحر الأبيض المتوسط-ميد دايت التقليدي بين الشركات الصغيرة والمتوسطة وحمايته.
نظام غذاء البحر الأبيض المتوسط-ميد دايت للمؤسسات. مؤسسات صنع القرار (الوزارات والهيئات المرتبطة بها) من مصر ولبنان وتونس وغيرها من المجموعات المستهدفة التي تحتاج إلى اكتساب قدرات جديدة للتعامل مع التحدي المتمثل في الحفاظ على نظام غذاء البحر الأبيض المتوسط. يتم تزويد المؤسسات صانعة القرار بالموارد البشرية القادرة على تقديم سياسات وتنفيذها لحماية نظام غذاء البحر الأبيض المتوسط-ميد دايت وتحسينه
" ميد دايت – قد لا تستطيع شراء السعادة، لكنك تستطيع شراء غذاء صحي"

Publish date 09/02/2016 12:04
Last updated 08/04/2016 17:00